الحلمة المقلوبة أو المسطحة ومشاكل الرضاعة

الحلمة المقلوبة أو المسطحة ومشاكل الرضاعة
اوضاع حلمات الثدي عند النساء - وطرق تصحيح الحلمات المقلوبة

Inverted, Flat and Pierced Nipples


مقلوبة                  مسطحة                عادية

Inverted and Flat Nipples أولاً : الحلمات المقلوبة والحلمة المسطحة
 الحلمة المقلوبة : و التي تبدو فيها حلمة الثدي مقلوبة نحو الداخل بدلا من البروز إلى الأمام  - كما في الصورة بالأعلى على اليمين
 الحلمة المسطحة : وتكون مستوية مع الجسم مع بروز خفيف جدا .. كما في الصورة بالأعلى - الشكل الذي في المنتصف



وفي كل الحالتين يمكنك الضغط برفق على هالة الثدي لتظهر الحلمة بشكل بارز أو طبيعي  كما في الصورة الموضحة .. ومن خلال كمية الضغط ستتحكمين في حجم الحلمة المناسب للطفل

 في حال بقيت الحلمة ثابتة ولم تتغير يفضل استشارة الطبيب الخاص بك





 الحلمات المقلوبة تعتبر المشكلة الأصعب من حيث عملية الرضاعة - كما أنها تعيق تدفق الحليب في بعض الأحيان .. ولكن مع الاستمرارية والمداومة على الإرضاع ستبدو الحلمة المقلوبة مسطحة أو بارزة قليلا بسبب التحفيز المستمر - كما يجب الإشارة إلى أن هنالك بعص الحلمات  المقلوبة أو المسطحة تصبح طبيعية وبارزة خلال فترة الحمل من تلقاء نفسها !! .. لتصبح شبه طبيعية عند الولادة وقدوم الحليب في الثدي

وهناك بعض الأساليب القديمة في تصحيح وضع الحلمة المقلوبة كاستعمال اكواب بلاستيكية مثقوبة من الوسط والتي تضغط على الثدي لبقاء الحلمة بارزة - طبعاً هذه الاساليب لم تثبت الدراسات أي نوع من الاستفادة منها يمكننا اختصارها وعمل تمارين كما ذكرنا
في الأعلى - لتحفيز الحلمة على البروز والتي ليس لها أي آثار جانبية أو ضارة



ونحب ان ننوه هنا ايضاً لتوفر أداة - تشبة الحقنة ( الإبرة ) تساعد على
تصحيح وضع الحلمة المقلوبة  - كما في الصورة - ويتم سحبها بنفس طريقة الحقنة لشفط الحلمة اذا تعذر تصحيح وضعها بالطريقة التي ذكرناها في السابق










شكل أخر للأداة التي تساعد في علاج الحلمة المقلوبة بتصحيح وضعها

وهي عبارة عن جزئين - الجزء الأول حقنة عادية يتم نزع الإبرة منها فلا حاجة لها
والجزء الثاني هو الأداة نفسها و التي يتم تركيبها مكان دخول الإبرة






والصور التالية توضح أكثر
على اليمين الأداة وعلى اليسار خطوات تركيبها 


الحلمة المثقوبة أو المشقوقة 
الحلمة المشقوقة أو المثقوبة لا تسبب مشاكل مباشرة في عملية الإرضاع  - وذلك في أغلب حالاتها - ولكن المشكلة تكمن في تسرب الحليب خارج الصدر ... وتعالج عادة بوضع بعض الكمادات أو غيرها من الواقيات التي تمنع تسرب الحليب خلال النهار
كما يجدر الإشارة هنا الى مراقبة وزن الطفل وكفايته من حليب والدته من خلال اخصائي الرضاعة للتأكد من نموه بشكل جيد وصحيح 

.