مركز المساعدة
مساعدة سريعة

دقة نتائج اختبار الحمل المنزلي

مدى صدق وقدرة اختبارات الحمل المنزلي على كشف وجود حمل في وقت مبكر قبل تأخر الدورة - وما هي العوامل المؤثرة على مصداقية الاختبار وقدرته وتوقيت اجراء الاختبار .. اقرأ الموضوع بعناية للإجابة على هذه التساؤلات.

تحليل الحمل المنزلي خيار جيد للمرأة في الفترة المبكرة للحمل - فـهو يوفر لها الخصوية والنتائج الفورية في غضون دقائق فقط  .. وحيث أن تحليل الحمل المنزلي يقدم تشخيصاً مبدئياً في فترة مبكرة من الحمل - أي قبل أن تفكر المرأة على الأرجح في استشارة طبيب - بالتالي هو بديل مبدئي منخفض التكلفة لزيارة عيادة الطبيب وفحص الحمل - كما يمنح المرأة الفرصة أن تبدأ مبكراً في العناية بنفسها وبالحمل.

جميع اختبارات الحمل المنزلية ليست متماثلة من حيث الدقة وسهولة الإستخدام وسهولة قراءة النتائج مثل البطاقات والشرائط - وحتى اختبارات الحمل الحديثة لا تتجاوز دقتها 99% بخلاف خطأ الاستخدام وظهور نتائج تتعارض مع بعضها ةلبتي تنشأ نتيجة اختلاف درجة حساسية الاختبار التي صُمّمِ بها..

كيف يعمل اختبار الحمل المنزلي ؟


ان فكرة وآلية عمل جميع اختبارات الحمل المنزلية هي اكتشاف هرمون الحمل hCG في البول -  وبداية ظهور هرمون الحمل في دم و بول المرأة الحامل عندما يتم زرع أو تعشيش البويضة المخصبة في بطانة الرحم  ( وهناك اعتقاد أنه يشترك في عملية اتعشيش ) ..

ومن المفترض في ظروف الحمل الطبيعية أن ترتفع مستويات هرمون الحمل بسرعة  في المراحل المبكرة للحمل ( حيث تتضاعف كمية الهرمون  كل 24 - 72 ساعة تقريبًا) لتصل إلى قمتها في الفترة من 8 إلى 10 أسابيع.

طريقة إجراء اختبار الحمل المنزلي و ارشادات الاستخدام :

اختبار الحمل المنزلي يأتي مع تعليمات محددة حول كيفية استخدام جهاز التحليل بشكل صحيح - ومعظم التعليمات تشير إلى الانتظار واستخدام أول بول بعد الإستيقاظ حيث مستويات هرمون الحمل ستكون أعلى وقتها ... كما أنها ترشد النساء إلى الانتظار لفترة معينة من الوقت قبل قراءة نتيجة اختبار الحمل - و أي نتيجة تظهر بعد هذا الوقت المحدد يجب تجاهلها ..

 وبعبارة أخرى إذا تم قراءة نتيجة التحليل في الوقت المناسب والمحدد وكانت نتيجة تحليل الحمل سلبية ثم اعادت المرأة الفحص بـ أختبار اخر وتم قراءة نتيجة التحليل بعد مضي الوقت للازم لعملية الاختبار وكانت النتيجة إيجابية - فلا يمكن الأخذ بالنتيجة الإيجابية دون السلبية التي أجريت في الوقت المحدد.

لمزيد من التفاصيل حول إجراء اختبار الحمل المنزلي وارشادات الاستخدام اقرأ : تحليل الحمل المنزلي

مدى صدق اختبار الحمل المنزلي

مع التقدم التقني ظهرت أدوات حديثة جعلت المرأة اكثر قدرة الآن من أي وقت مضى لإجراء اختبار الحمل في فترة مبكرة قبل تأخر الدورة الشهرية .. لكن إلى أي مدى هذه الأدوات فعالة وقادرة على كشف وجود الحمل في تلك الأوقات المبكرة كما يدعي مصنعوها ؟ .. فـهل حقاً أدوات اختبار الحمل صادقة ؟ .. و ما هو الحال اذا حصلت على نتيجة اختبار حمل سلبية مع نتيجة اخرى  ايجابية ؟! - ما هي النتيجة الأكثر مصداقية ؟

ان المرأة  تبذل قصارى جهدها لحصولها على حمل - ولا يوجد ما هو اكثر تدميراً للاعصاب من لحظات اجراء اختبار الحمل !! .. فـعندما تقوم بالاختبار لا يمكنها تحمل الحصول على نتيجة خاطئة - والنتيجة الخاطئة لاختبار الحمل لها عدة أسباب أو بمعنى آخر هناك عوامل تؤثر في دقة ومصداقية اختبار الحمل المنزلي.

العوامل المؤثرة على دقة اختبار الحمل


 مثل خطأ الاستخدام  - وتوقيت إجراء الاختبار ( الفترة التي تسبق موعد الدورة المتوقع ) وهذا التوقيت يعتمد على درجة حساسية أداة الاختبار ومستوى هرمون الحمل ... وأيضاً دقة الأداة ذاتها أو بمعنى آخر " المشاكل الفنية " والتي لا تخلوا منها أي منتجات ولكنها محدودة جداً في أدوات اختبار الحمل حيث أن أغلب العلامات التجاري تدعي ان درجة الدقة تبلغ 99%.

وبالنسبة لخطأ الاستخدام فهو مرتبط بـ مدى سهولة التعامل مع جهاز اختبار الحمل .. فمن حيث درجة صعوبة الاستخدام  يمكن ترتيب نوعية أدوات الاختبار من الأصعب إلى الاسهل كالتلي :
  1. بطاقات الاختبار ذات الشاشة
  2. أدوات الأختبار من نوعية  الشرائط.
  3. الأدوات الحديثة الرقمية والتي يُجرى الاختبار بواسطتها عن طريق مجرى البول.
تُشير الاحصائيات إلى أنه يمكن أن تخطئ امرأة واحدة من بين كل 3 نساء في قراءة اختبارات الحمل - مثل أدوات الاختبار من نوعية البطاقات والشرائط

عندما تقومين باختبار الحمل يجب اختيار جهاز الاختبار الذي يجمع بين ثلاثة عوامل مهمة وهي :
  1. سهولة الاستخدام.
  2. سهولة قراءة النتائج.
  3. درجة حساسية جهاز اختبار الحمل.

 سهولة الاستخدام وقراءة اختبار الحمل المنزلي

ان المرونة في استخدام أداة اختبار الحمل عامل مؤثر في دقة النتائج التي نحصل عليها - فكلما كان جهاز الاختبار اسهل في الاستخدام كلما قلت الاخطاء وبالتالي حصولنا على نتيجة صادقة .. وتتفاوت سهولة الاستخدام بين أدوات الاختبار تبعاً للنوع الذي تنتمي إليه .. وأنواع اجهزة الاختبار كما يلي :

  • شرائط اختبار الحمل


العوامل التي قد تؤثر على النتيجة :
  1. عادة ما تكون صغيرة للغاية .
  2. قد تكون ضعيفة ومربكة عند الاستخدام
  3. خطوط النتيجة تكون صغيرة وتصعب قراءتها.
في حالة استخدامها يتعين عليكِ تجميع عينة البول - ثم تغطيس شريط الاختبار الصغير في العينة الخاصة بك .. يستحسن عليكِ استخدام غطاء للعينة.

حوالي 70% من النساء اللائي استخدمن هذا النوع يقلن أنه ليس سهل الاستخدام.

  • بطاقات اختبار الحمل

العوامل التي قد تؤثر على النتيجة :
  1. تتكون من قطعتين منفصلتين 
  2. الخطوات العديدة عند الاستخدام
  3. تتطلب البطاقات إسقاط البول في "فتحة العينة" باستخدام أنبوب بلاستيكي - مما يجعلها تشبه التجارب العلمية المربكة !
  4.  قد تبدو الخطوط صعبة القراءة.

حوالي 90% من النساء اللائي استخدمن هذا النوع  يقلن أنه ليس سهل الاستخدام.

  • اجهزة اخبار الحمل عن طريق مجرى البول




الاختبار يتم مباشرة في مجرى البول - وهي أدوات ملائمة وصحية وسهلة الاستخدام وتم تصميمها بصورة خاصة لتلبية احتياجاتك

أكثر من 75% من النساء اللائي استخدمن هذا النوع يقلن أنه سهل الاستخدام.

درجة حساسية جهاز اختبار الحمل المنزلي

درجة الحساسية و مدى الدقة وجهان لعملة واحدة - ودقة أي جهاز اختبار حمل منزلي في كشف الحمل لا تتعدى 99% في أحسن الظروف.
مدى حساسية جهاز اختبار الحمل المنزلي تحدد متى يمكن إجراء اختبار الحمل وتكون نتيجته صادقة أو بمعنى آخر كم من الوقت عليكي انتظاره بعد الإخصاب قبل بدء اختبار الحمل مع حصولك على نتيجة اختبار مضمونة .. وعندما تًقاس دقة جهاز الاختبار في كشف الحمل - فإنها تقاس نسبة للموعد الأمثل لاستخدام هذا الاختبار - وهذا الموعد يكون بناءاً على درجة حساسية الجهاز لكمية هرمون الحمل .. وأن تم إجراء اختبار الحمل قبل ذلك الموعد فمن المحتمل حصولك على نتيجة غير صادقة ...
أي أن دقة جهاز اختبار الحمل هي دقة نسبية - قد تكون دقته 99% ( وهي أعلى دقة ممكنة ) فقط في حالة لو تم استخدامه ابتداءاً من اليوم المتوقع لتأخر الدورة ولكن تقل دقته كلما كان الوقت مبكر عن هذا الموعد .. فلو كان جهاز الاختبار ذو حساسية منحفضة ( أي أنه لا يكتشف الكميات القليلة من هرمون الحمل ) إذن فـمن الأنسب استخدامه بعد مضي وقت أطول على ظهور هرمون الحمل في الجسم .. وتستخدم وحدات تسمى (ميو) أو mIU التي هي كميات تساوي 1/1000 من وحدة دولية في ملليلتر لتحديد وجود هرمون الحمل ..

لكل جهاز اختبار حمل إشعار على العبوة  بشأن أقل كمية من هرمون الحمل التي يستطيع اكتشافها والتي تًقاس بـ  mIU 

لذلك أداة اختبار الحمل مع حساسية 50-100 mIU/ml هي أداة أقل حساسية من تلك التي يمكن لها قياس ما لا يقل عن 20 وحدة دولية / مل ... وبمعنى آخر - أداة اختبار  20-25 mIU/ml ذات درجة أعلى من الحساسية ولديها القدرة على تشخيص الحمل في وقت مبكر من أداة أقل حساسية و التي تكتشف هرمون الحمل عند مستوى أعلى مثل 50 وحدة دولية / مل ..

وبصفة عامة - أحدث أدوات اختبار الحمل المنزلي يمكنها الآن الكشف عن هرمون HCG عند مستويات منخفضة أفل من 50 وحدة دولية - بدرجات دقة أو حساسية تتفاوت بين الشركات المًصنعة قد تصل لـ 20 وحدة دولية - اي انها حساسة اكثر للكميات الصغيرة من هذا الهرمون بعكس ادوات اختبار الحمل الأقدم.

دليل ماركات أدوات أختبار الحمل المنزلي

فيما يلي دليل بأشهر العلامات التجارية لأدوات اختبار الحمل المنزلي حسب درجة الحساسية

العلامة التجاريةدرجة الحساسية
اقل كمية من الهرمون يمكن كشفها
Answer Early Result
Pregnancy Test 
25 mIU
Confirm 1-Step25 mIU
Equate25 mIU
First Response Early Results Test25 mIU
One Step Be Sure Pregnancy Test25 mIU
Walgreen Digital25 mIU
e.p.t. Home Pregnancy Test40 mIU
e.p.t. Certainty Digital Test40 mIU
Fact Plus Pregnancy Test40 mIU
Clearblue Digital50 mIU
Dollar Store Brand Pregnancy Test50 mIU
Target Brand50 mIU
WalMart Brand50 mIU
Walgreens100 mIU

بعض هذه العلامات التجارية متوفر في مصر والدول العربية


ملحوظة : الحد الأدنى الذي نوصي به  في بيتي بيديا  لموعد إجراء اختبار الحمل هو قبل الموعد المتوقع لتأخر الدورة بـ 4 أيام -  في حالة استخدام الأدوات الحديثة لاختبار الحمل .. ومن المستحسن إجراء الاختبار بعد تأخر الدورة عن موعدها المتوقع ببضعة أيام ( 5 إلى 7 أيام ) للتأكد والاطمئنان لنتيجة تحليل الحمل المنزلي.

عوامل غير مؤثرة على دقة اختبار الحمل

الحمل الكيميائي chemical pregnancy

هناك حمل شائع الحدوث يسمى بـ الحمل الكيميائي - يحدث عندما تنغرس البويضة خارج تجويف الرحم - في أغلب حالات الحمل الكيميائي تنغرس البويضة الملقحة في قناة فالوب ( بنسبة 90 إلى 95% ) و نادراً في عنق الرحم أو المبيض .. الحمل الكيميائي في معظم حالاته ينتهي سريعاً ( اجهاض مبكر ) - فقد ينتهي حتى قبل مجئ الدورة الشهرية .. ومع اختبار الحمل المنزلي والكشف المبكر للحمل ( وكما ذكرنا بعد 7 لـ 9 أو 10 أيام بعد التبويض ) المرأة قد تحصل على نتيجة ايجابية لتحليل الحمل وبعد عدة أيام تحصل على نتيجة سلبية لاختبار الحمل .. وما حدث هو أن المرأة كانت في الواقع حامل ولكن لأنه حمل كيميائي يحدث عادة اجهاض مبكر و ينتهي الحمل سريعاً قبل إتيان الدورة الشهرية الجديدة - اي انه بعد نتيجة اختبار حمل ايجابي ومن ثم تتفاجئين بمجئ الدورة الشهرية  فهذا لا يعني عدم دقة اختبار الحمل المنزلي وانما هي حالة حمل كيميائي.

الحصول على نتائج اختبار مختلفة

ماهي النتيجة الأكثر مصداقية إذا حصلت على نتيجة سلبية في اختبار الحمل مع نتيجة أخرى إيجابية ؟

  • نتيجة الاختبار الاول ايجابية والثاني سلبية !!
المرأة التي اجريت تحليل ايجابي للحمل ثم ومع إعادة الاختبار ( مع الالتزام بالتعليمات التي ذكرناه بالأعلى ) حصلت على نتيجة اختبار حمل سلبي - عليها الإتصال بالطبيب المختص و طلب اجراء تحليل دم .. تحليل الدم أكثر دقة من تحليل البول للكشف عن الحمل ( قاعدة عامة ).
 لفهم الفرق بين تحليل الدم وتحليل البول لاختبار الحمل اضغط هنا


  • نتيجة اختبار سلبية رغم احساسك بوجود حمل
تتضاعف كمية هرمون الحمل كل 24 - 72 ساعة - وبكميات تتفاوت من مرأة لأخرى ومن حمل لآخر - ومن المعروف أنه في بداية الحمل لا يوجد معدل زيادة محدد يمكن اعتباره " المعدل الطبيعي " لزيادة كمية هرمون الحمل في هذه الفترة المبكرة - ومن الوارد لدى المرأة أن يرتفع هرمون الحمل ببطء أو أن الحمل حدث متأخراً بالتالي ستكون كمية الهرمون المتراكمة في موعد إجراء الاختبار أقل من درجة حساسية الجهاز - و بالتالي سوف تظهر نتيجة سلبية  رغم وجود حمل قابل للحياة ...

وهذا لا يعني عدم دقة اختبار الحمل وانما لانه يكتشتف الهرمون عند مستوى أعلى .. ومع الانتظار بضعة أيام  لزيادة كمية هرمون الحمل وإعادة إجراء الاختبار تكون النتيجة إيجابية ( حاولي دائما البحث عن اجهزة الاختبار الأعلى حساسية ).


  • نتيجة اختبار حمل ايجابية رغم عدم وجود حمل

بعض العلامات التجارية لاختبارات الحمل تدعي العمل في وقت مبكر قبل خمسة أيام من الموعد المتوقع للدورة (أي 6 أيام قبل الدورة المتأخرة ) .. ومع ذلك - فقد أثبتت الدراسات أنه نظراً لتصميم اختبارات الحمل هذه لاكتشاف الكميات الصغيرة من هرمون الحمل HCG - قد تكون في الواقع "حساسة للغاية"  بمعنى أنها قد تكتشف المستويات المنخفضة للغاية من هرمون الحمل التي تحدث بصورة طبيعية عند المرأة غير الحامل - خاصة عند النساء اللائي تقارب أعمارهن 40 عاماً أو أكثر - وبالتالي قد تحصلين على نتيجة ايجابية مع عدم وجود حمل - الأمر الذي قد يكون مزعجاً.

بعض الأدوية وتحديداً أدوية الخصوبة التي تحتوي على هرمون HCG يمكنها التأثير في نتائج اختبار الحمل المنزلي - لذلك يجب على النساء الذين يتناولون الأدوية التي تحتوي على هرمون الحمل الإتصال بـالطبيب وسؤاله فيما يخص كيف ومتى اختبار الحمل.

وفي النهاية - النساء الذين اتخذوا من تحليل الحمل المنزلي وسيلة للاختبار الحمل وكانت النتيجة ايجابية ينبغي أن نفترض وقتها أنهن حوامل ومن ثم بدء المتابعة مع دكتور نساء وتوليد والذي سيطلب تحليل دم للتأكيد و يباشر بنفسه فحص الحمل وتشخيصه

 لمزيد من المعلومات حول كيفية تشخيص الحمل اضغط هنا

 والنساء الذين تأخرت دورتهن الشهرية و حصلن على نتيجة اختبار حمل سلبية ينبغي إعادة الاختبار مرة أخرى بعد بضعة أيام أو بعد تأخر الدورة الشهرية التالية - مع التأكد من قيامهن بإتباع التعليمات الإرشادية ( كالوقت و طريقة الإستعمال و أول بول ).



خدمة جديدة : يمكنك الآن طلب المساعدة مباشرة من خلال شات الدعم الفني
يقوم ممثل الدعم المختص بـ إجابة سؤالك وفتح تذكرة خاصة لك لمتابعة جميع استفساراتك
فقط ما عليك إلا الضغط على صندوق شات الدعم وبدء الحديث مع أول ممثل دعم متاح
لمستخدمي الهواتف النقالة في تصفح بيتي بيديا - بمجرد ظهور صندوق دردشة الدعم - اضغط عليه

صورة توضح شكل صندوق دردشة الدعم الفني على اجهزة الموبايل

.

فريق العمل