تحليل الحمل المنزلي

كيفية عمل اختبار الحمل المنزلي وميعاد اجراء الاختبار

وهي أسهل وأسرع طريقة للتأكد من الحمل في البيت

بالإمكان الآن بواسطة جهاز تحليل الحمل المنزلي الحديث كشف الحمل في وقت مبكر قبل ان تنتهي الدورة الشهرية الحالية !!
موعد اختبار الحمل المنزلي يعتمد على نوع جهاز تحليل الحمل المستخدم

كيف يعمل اختبار الحمل ؟
سواء كان اختبار الحمل عن طريق الدم أو جهاز تحليل الحمل المنزلي المعتمد على البول - فإن الاختبارين يعملان في نفس الإتجاه وهو الكشف عن هرمون HCG ...





هناك العديد من الاختبارات التي أجريت في المختبرات وأمكنها الكشف عن هرمون HCG  والعديد من الأطباء استخدموا نفس هذه الاختبارات  كـ التي تستخدم في اجراء الاختبار المنزلي - هذه الاختبارات تعمل عن طريق استخدام مادة يتغير لونها لمرة واحدة فقط اذا اختلطت بهرمون HCG

اختبار الحمل عن طريق تحليل الدم : تحليل الدم يستخدم لتحديد الكمية الفعلية لهرمون HCG  الذي ينتجه جسم المرأة
تحليل الحمل عن طريق تحليل البول ( كـ اختبار الحمل المنزلي ) : ان تحليل البول يقتصر فقط على تحديد ما إذا كان أو لم يكن هرمون HCG  موجود على مستوى عالي يكفي لتأكيد الحمل ... حيث يعتبر تحليل الحمل إيجابي إذا كان مستوى هرمون HCG عند 5 ميكرو/لتر أو أكثر !! ....

إذن ما هو الحال إذا كان مستوى الهرمون أقل ؟ قد تكون نتيجة اختبار الحمل المنزلي سلبية بالرغم من وجود حمل !!

لمعلومات عن دقة نتائج اختبار الحمل المنزلي وارشادات استخدام اختبار الحمل اضغط هنا

ما هو هرمون HCG  ومتى يبدأ جسم المرأة في انتاج هذا الهرمون ؟
لفهم كيفية عمل اختبارات الحمل فإنه من المفيد أن تعرف ما هو هرمون HCG وأساسيات التطور الجنيني المبكر ...
هرمون HCG  هو اختصار لـ Human Chorionic Gonadotropin أو "موجهة للغدد التناسلية المشيمية البشرية " وهو هرمون  ينتجه جسم المرأة خلال الحمل بعد الإخصاب ( بعد تلقيح البويضة ثم انغراس البويضة في جدار الرحم ) ويتم إنتاجه من قبل خلايا الأرومة الجنينة ..

يتم إنتاجه في مرحلة مبكرة جداً من الحمل ويخدم عدة وظائف لدعم تطور نمو الجنين بما في ذلك تحفيز هرمون البروجيسترون وإنتاج هرمون الاستروجين ...

بمجرد حدوث الحمل تبدأ البويضة أولى خطواتها للتحول من بويضة مُلقحة إلى " جنين " والذي بدوره يمر بمراحل عديدة من التطور ..

لمزيد من المعلومات عن مراحل نمو الجنين  اضغط هنا
كيف يحدث الحمل ؟
عند مرحلة التبويض ( أو مرحلة الإباضة ) أي عندما تنطلق البويضة من المبيض وتنتقل  إلى القناة ( قناة فالوب ) وعند هذه اللحظة يكون قد مر تقريباً 14 يوم ( اسبوعين تقريباً ) منذ أول يوم في الدورة الشهرية ...
وبمجرد تلقيح البويضة بالسائل المنوي للزوج حدث الحمل - وهذه اللحظة الزمنية تسمى إخصاب والبويضة اصبحت تقنياً يطلق عليها "بويضة مُلقحة" ويحدث التلقيح في الفترة الصالحة للإخصاب تسمى فترة البتويض أو أيام التبويض أو فترة الإخصاب / الخصوبة... لمزيد من المعلومات عن كيفية حساب أيام التبويض اضغط هنا

البويضة الملقحة بعد ذلك تأخذ في الانقسام السريع المتتالي لتشكل في نهاية المطاف طبقة خارجية تسمى الأرومة الغاذية The trophoblast .. تبدأ الأرومة الغاذية في إفراز هرمون HCG  خلال وقت مبكر من الحمل .. هذا الهرمون لا يظهر قبل انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم

 التبويض والإخصاب عادة ما يحدث في منتصف الطريق  خلال الدورة الشهرية للمرأة - وكما ذكرنا بعد عادة حوالي 14 يوما من بدء الحيض ...و بعد التبويض و الإخصاب ( التلقيح ) تسافر البويضة الملقحة  إلى أسفل قناة فالوب متجهة نحو تجويف الرحم - تأخذ هذه الرحلة حوالي 7 إلى 9 أو 10 أيام بعد التبويض  إلى أن تعشش البويضة ( تنغرس )  في جدار الرحم ...

 جسم المرأة لن يبدأ بإنتاج هرمون HCG حتى ذلك الحين - فـ بمجرد أن يبدأ جسمك بإنتاج هرمون HCG وقتها نصبح قادرين على تحديد الحمل عن طريق اختبار الحمل المنزلي.

متى تحليل الحمل ؟ و متى يمكن عمل اختبار الحمل في اقرب وقت ممكن ؟

احدث ادوات اختبار الحمل المنزلي يمكنها الآن الكشف عن هرمون HCG  عند مستويات منخفضة أفل من 5 ميكرو/لتر - اي انها حساسة اكثر للكميات الصغيرة من هذا الهرمون بعكس ادوات اختبار الحمل الأقدم

الآن ومع اجهزة اختبار الحمل الحساسة للغاية فمن الممكن عمل تحليل حمل في وقت مبكر بعد 7 إلى 9 أو 10 أيام من حدوث الإباضة - مع ملاحظة  أن انغراس البويضة كما ذكرنا يحدث من  7 إلى 9 أو 10 أيام من حدوث الإباضة وخلالها جسم  المرأة ينتج كميات متفاوتة من هذا الهرمون يتضاعف رصيده كل 2 أو 3 أيام لذلك هناك فرصة جيدة لعمل اختبار الحمل قبل اكمال السبعة أيام ايضاً وان لم يحدث انغراس البويضة بعد !! وذلك من خلال قدرة ادوات الاختبار الحديثة على كشف الكميات الصغيرة المتفاوتة التي ينتجها جسم المرأة بشكل يتضاعف خلال هذه المدة - كما انها تشكل فرصة افضل للنساء اللاتي لم تنتج كميات من الهرمون على مستوى عالي بما فيه الكفاية ليتم كشفه كما هو الحال في اختبارات الحمل الأقدم.

اننا نوصي في بيتي بيديا الانتظار 14 يوم بعد حدوث الإباضة ( أي بعد 28 يوم من أول يوم في الدورة ) للتأكد والاطمئنان لنتيجة تحليل الحمل المنزلي 

أما بالنسبة لأولئك الذين لا يستطيعون الإنتظار فـ اسرع وقت ممكن لعمل اختبار الحمل يفضل أن يكون بعد 7 ايام من تاريخ حدوث الإباضة ( اي بعد  14 يوم + 7 ايام = 21 يوم من أول يوم في الدورة )  ولا يستحسن قبل ذلك .

.


اشترك بالبريد الآن

أحصل على أخر مقالات الموسوعة عبر بريدك الإلكتروني

جميع المعلومات المقدمة هنا هي بغرض الإرشاد فقط ونحن غير مسؤولين عن الإستخدام الخاطئ لها
المعلومات الطبية في الموسوعة بغرض الإرشاد فقط و لا تغني عن استشارة الطبيب .. اقرأ الإرشادات
لمزيد من التفاصيل :اقرأ شروط الأستخدام و بيان الخصوصية - للإتصال بنا اضغط هنا
المقالات منشورة برخصة المشاع الإبداعي: النسبة-الترخيص بالمثل 3.0. قد تنطبق مواد أخرى. طالع شروط الاستخدام- للتفاصيل

BigBlogger تم تحرير المقالة بواسطة

مؤسس سلسلة مدونات هوليزيد و رئيس التحرير - الاسم : احمد عبد الرازق
Google+ Facebook يمكنك متابعة احمد عبد الرازق على صفحة جوجل بلس و الفيس بوك