مركز المساعدة
مساعدة سريعة

النزيف في بداية الحمل

إن النزيف في بداية الحمل قد يكون مفزعاً ومخيفاً ولكن لحسن الحظ لا يكون دوماً مؤشراً على وجود مشكلة .. برجاء قراءة الموضوع بعناية للتعرف على الأسباب المحتملة للنزيف في بداية الحمل وأعراض كل سبب

[ فترة حدوثه : من 3 إلى 12 أسبوع من بداية الحمل ]

هناك عدة أسباب للنزيف الذي يحدث في المرحلة الأولى للحمل ( الثلاثة شهور الأولى ) - وأحد هذه الأسباب واهما هو الإجهاض ومضاعفاته - لكن ليس دوماً هو السبب فقد يكون النزيف في هذه الفترة  نتيجة  حدوث حمل خارج الرحم  .. كذلك من الممكن أن يكون ذلك بسبب حدوث الحمل الحويصلي العنقودي - أو التغيرات الهرمونية في الموعد الذي كانت الدورة الشهرية تحدث فيه طبيعياً أو ما يسمى بالحمل الغزلاني ..  أيضاً لو كان النزيف مبكراً جداً ( الأسبوع الثالث تقريباً ) قد يكون بسبب زرع البويضة في بطانة الرحم .. وسوف نتعرف على كل سبب من هذه الأسباب المحتملة في السطور القادمة.

الأسباب الأكثر شيوعاً لحدوث نزيف في بداية الحمل

الزرع الطبيعي للبويضة في جدار الرحم

يحدث أحياناً نزيف حينما تلتصق البويضة الملقحة بجدار الرحم أو ما يطلق عليه " تعشيش البويضة " أو زرع البويضة .. هذا النزيف يكون لفترة قصيرة وخفيفاً  - يستمر محو يوم أو أثنين .. وزرع البويضة الملقحة في بطانة الرحم أمراً يحدث بشكل طبيعي بيم 7 إلى عشرة ايام من تخصيب البويضة في يوم التبويض المُقدّر.

نزول دم في موعد الدورة رغم وجود حمل

وهي الحالة التي يسميها البعض بـ " الحمل الغزلاني " - حيث يكون الحمل موجوداً وبالرغم من ذلك نجد أنه في ميعاد الدورة الطبيعي  ينزل دم مشابه لدم الحيض ! .. في واقع الأمر قد تحدث تغيرات هرمونية في الموعد الذي كانت الدورة الشهرية تحدث فيه طبيعياً - ويكون النزيف محدوداً - أي أن كمية الدم أقل ومدة نزوله اقصر ولا يصاحب حدوث هذا النزف  أي ألم أو تقلص .. ويحدث هذا فقط خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل ولا يستمر بعد هذا إلا فيما ندر - فالجنين في بداية الشهر الرابع يكون على الأرجح ملأ كل الفراغ في الرحم ولا يترك أي مجال لحدوث هذه الحالة ( إلا ان كان حجم الجديد أقل من الطبيعي في تلك المرحلة )...

ومن المؤكد أن مثل هذه الحالة تعتبر من الحالات النادرة التي يصعب تحديد السبب الفعلي لها - إلا أنها على الأرجح تعود إلى التغيرات الهرمونية  - ولكن النزيف يتوقف تلقائياً وفي مثل هذه الحالات - المذكورة أعلاه - ينتهي الحمل نهاية سعيدة بإذن الله .. ولكن كـاحتياط إضافي - لا أن تلغ المرأة الحامل طبيبها بـأي نزف أصيبت به حتى يقوم بتقييمه - وتكون المرأة الحامل مستعدة أثناء وصف النزيف للإدلاء بما يلي:
  1. هل هو نزيف متقطع أم متواصل؟
  2. متى بدأ النزيف؟
  3. هل النزيف لونه أحمر فاتح أم أحمر داكم - أم بني أم وردي؟
  4. هل النزيف غزير ليشبع فوطة صحية خلال ساعة ؟ أم عبارة عن بقع عرضية ؟ أم بين هذا وذاك؟
  5. هل هناك أي رائحة غير معتادة للنزيف ؟
  6. هل يصاحب النزيف أي أجزاء نسيجية ( جزيئات مادة صلبة ) ؟ ولو كان يوجد - حاولي حفظها في برطمان أو حاوية أو كيس بلاستيك نظيف.
  7. إبلاغ الطبيب كذلك بـأية أعراض مصاحبة مثل غثياء وقئ مفرطين
  8. تقلصات أو الم من أي نوع.
  9. حمى - وضعف أو ما إلى ذلك.
والبقع الخفيفة التي لا يصاحبها أية أعراض أخرى لا تعتبر حالة طارئة .. [ فإن بدأت البقع الخفيفة في منتصف الليل مثلاً - يمكنك الانتظار حتى الصباح - لإبلاغ طبيبك ] ..

واي نوع آخر من النزيف يستدعي اتصالاً فورياً أو الذهاب إلى مستشفى ثم إلى غرفة الطوارئ - بفرض أن الطبيب الخاص غير متاح - حيث إنه ربما يكون هذا النزيف مؤشراً على سبب أقل شيوعاً للنزيف المبكر - وأكثر مدعاة للقلق.

أسباب أقل شيوعاً للنزيف في بداية الحمل


أسباب أقل شيوعاً ولكن أكثر مدعاة للقلق للنزيف المبكر وهي :

الإجهاض

حينما يكون هناك إجهاض وشيك تعاني المرأة من :
  • نزيف خفيف - يصبح غزيراً 
  • يصاحب النزيف ألم في أسفل البطن مصحوب بتقلصات ( ربما يأتي الألم ويذهب ).
  • لو كان الإجهاض قد بدء بالفعل - تنزل عادة المادة الجنينية في الدم ( وفي بعض الأحيان حينما لا تتطور البويضة الملقحة تصبح بويضة أفية - يكون كيس الحمل فارغاً ولا تنزلمواد جنينية).
  • لو لون النزيف بني فقد يشير إلى حالة إجهاض فائت.
لمزيد من التفاصيل اقرأ : الإجهاض المبكر
قد يكون من المفيد لك قراءة :  أعراض الإجهاض المحتملة
أيضاً يمكنك قراءة موضوع شامل عن : الإجهاض

الحمل خارج الرحم

قد يكون النزيف في الفترة المبكرة من الحمل بسبب حالة حمل خارج الرحم .. وتشمل الأعراض في تلك الحالة :
  1. بقع مهبلية بنية أو نزيفاً خفيفاً سواء كان متقطعاً أم متواصلاً.
  2. يصاحب البقع ألم يالبطن و/أو الكتف وغالباً يكون حاداً للغاية.

الحمل الرحائي Molar pregnancy

ويطلق عليه أحياناً الحمل الرحوي أو الرحى العدارية أ, الحمل العنقودي الحويصلي .. وهو مشكلة نادرة الحدوث وأولى أعراضها هي التصريف البني المتقطع أو المتواصل .. لمزيد من التفاصيل اقرأ : الحمل العويصلي العنقودي.
  

فريق العمل